وسيلة جديدة لتنظيم النسل عند الرجال

كشف مؤخراً عن تقنية جديدة أظهرت مؤشرات واعدة لاعتمادها كوسيلة قابلة للتطبيق وذات فاعلية في تنظيم النسل ومنع الحمل بشكل مؤقت ولكن هذه المرة عن طريق الرجل، وأشار الباحثون إلى أن الطريقة الجديدة والتي ما زالت في طور التجارب السريرية النهائية في الهند وصلت فعاليتها إلى 100% ويقترن استخدمها بجانب سلبي واحد يتمثل بالحاجة إلى حقن مادة هُلامية مُبلمرة (VasalGel) في الأسهر (Vas deferens) بعد التخدير الموضعي وتتسبب هذه المادة في تفكيك الحيوانات المنوية وبالتالي فقد قدرتها على التخصيب.

تستغرق عملية الحقن كاملة 15 دقيقة وتستمر فعالية المادة لمدة تصل إلى 10 سنوات أو أكثر وتُعد هذه الطريقة أكثر سلامة من عملية قطع القناة المنوية لإمكانية استعادة خصوبة الرجل بعد مرور 2-3 أشهر من خلال حقنه مُجدداً بمادة مذيبة.

ويأمل الباحثون أن تتوفر التقنية في الولايات المتحدة بحلول العام 2015 وأشاروا إلى توافرها فقط في الهند كجزء من التجربة السريرية التي بدأت في العام 2012 في انتظار المزيد من النتائج لتحديد مدى سلامة المنتج على المدى البعيد.

أ.د. صالح بن صالح

error:
×