لون البول دليل على الصحة العامة للجسم!

عيادة المسالك البولية والاضطرابات الجنسية

  • تعالجت من السيلان والحمد لله ومن بعد العلاج أتبول بولا لونه يميل إلى الاصفرار لا ادري هل هذا لون طبيعي ام لا؟ مع العلم أني لا أشكو من أي شيء في التبول والحمد لله إلا لون البول الأصفر علما أني قد أجريت تحليلا للبول واخبرني الطبيب أن النتيجة سليمة. لو سمحتم أفيدوني.
  • اللون الأصفر للبول هو لون طبيعي وقد يميل إلى لون الماء إذا ما أكثرت من شرب السوائل، فلا داعي إلى الخوف من ذلك. وبصفة عامة لون البول قد يكون دليلاً على الصحة العامة للجسم نظراً لتغير لونه حسب حالة الجسم، كما اوضحناه في مقالة مفصلة سابقة يمكن الرجوع إليها. واللون الطبيعي للبول هو ما بين الأصفر الفاتح والأصفر الغامق تبعا لتركيز مادة الكروميوم الصفراء في البول، ولكن لا داعي للقلق عند تغير هذا اللون، لأنه قد يكون ناتجاً عن تناول بعض الأغذية أو العقاقير الطبية، وتعود الأمور إلى طبيعتها خلال يوم أو يومين.

ومن ناحية اخرى فإن أهم التغيرات اللونية التي قد تطرأ على البول مايلي:

1 – تحول لون البول إلى الأصفر الغامق وقد يعني الإصابة بالجفاف، مما يتطلب شرب الكثير من السوائل، وقد يعود اللون الأصفر الغامق أيضا إلى تناول الفيتامينات المركبة المحتوية على فيتامين B2.

2 – تحول لون البول إلى البرتقالي أو البني وهو قد يشير إلى الإصابة بالتهاب الكبد.

3 – تحول لون البول إلى الأخضر، الذي قد يعود إلى تناول بعض الخضار مثل الهليون Asparagus.

4 – تحول لون البول إلى اللون الضبابي وقد يعطي مؤشراً لوجود حصوات في الكلية أو التهاب فيها.

5 – تحول لون البول إلى اللون البني الفاتح الذي قد يكون ناجماً عن تجمع (تخثر) دموي قديم في الجهاز البولي أو عن الإصابة بالتهاب جديد في الكلية.

6 – تحول لون البول إلى اللون الأحمر أو الوردي قد يكون ناجماً عن مرض في الجهاز البولي (حصوات، اورام، التهابات) أو عن جرح في المسالك البولية، لكنه قد يكون أيضاً بسبب تناول بعض الأطعمة مثل الشمندر.

error:
×