تطور جديد في علاج العقم عند الرجال

أوضحت دراسة حديثة أنّ العقم عند الرجال نتيجة لضعف نوعية السائل المنوي قد تترافق مع حالات طبية تتعدى التأثير على القدرة الإنجابية وتشمل ارتفاع ضغط الدم، ومرض الأوعية الدموية المحيطية والأمراض الدماغية الوعائية وأمراض القلب والجلد واضطرابات الغدد الصماء.

وتمت الدراسة في جامعة ستانفورد، ونُشرت نتائجها في مجلة الخصوبة والعقم (Fertility and Sterility).

وقام الفريق البحثي بتحليل بيانات 9837 رجلا عقيما متوسط اعمارهم 38 عاما قدموا عينات من السائل المنوي الذي قام الباحثون بتقييمه اعتماداً على حركة الحيوانات المنوية، وحجمه وتركيزه.

ووجد الباحثون أنّ نوعية السائل المنوي غير الطبيعية كانت سبباً في عقم حوالي 50٪ من الرجال.

كما وجد الباحثون أنه فضلا عن مشاكل الخصوبة، كان 44٪ من جميع الرجال يعانون من حالات طبية أخرى.

ومن المثير للاهتمام، وجد الفريق أن الرجال الذين كان العقم لديهم سببه مشاكل في السائل المنوي كانوا أكثر عرضة لارتفاع ضغط الدم وأمراض الأوعية الدموية والدماغية، واضطرابات الجلد أو اضطرابات الغدد الصماء.

أ.د. صالح بن صالح

error:
×