بعد التبول دم

غياب الحيوانات المنوية

  • أنا رجل أبلغ من العمر 31 سنة وأعاني من العقم نتيجة غياب الحيوانات المنوية.. عملت الحقن المجهري مرتين قبل عشر سنوات، وكان في ذلك الوقت يوجد لديّ حيوانات منوية قليلة أما الآن فمعدومة.. ما الحل وشكراً؟
  • إذا ما أظهر الفحص النسيجي على خزعات استؤصلت من الخصية وجود حيوانات منوية وإنتاجاً بجميع مراحله فقد يعني ذلك حصول انسداد في البربخ أو في الأسهر والقنوات الدافقة التي يمكن معالجته جراحياً بطريقة مجهرية بنجاح جيد في بعض تلك الحالات. وأما في حال وجود ضمور جزئي في الخصية نفسها مع تخاذل الإنطاف يتم استئصال الحيوانات المنوية بالطريقة المفتوحة أو الأفضل منها بالطريقة المجهرية وتلقيحها في البويضات مع احتمال حصول حمل بمعدل حوالي 30 % إلى 50 % من تلك الحالات بعون الله وتوفيقه.

بعد التبول دم

  • لدي طفل عمره 10 سنوات يخرج منه بعد التبول دم في فترات متفرقة، ويعاني من ألم أسفل البطن أحياناً، ما السبب؟
  • إن ظهور دم في البول أو كبقعات على الملابس الداخلية يحدث عند بعض الأطفال مع أو من دون ألم في البطن أو عند التبول، وسببه عادة التهاب مزمن في الإحليل. هذه الحالة لا تحتاج أكثر من تحليل للبول وزرعه، وأحياناً أشعة صوتية للمثانة والكليتين. يمكن إعطاء المضاد الحيوي المناسب في حالة وجود التهاب بكتيري في تحاليل البول، لكن أفضل علاج لها هو الصبر والاطمئنان أنها لا تشكل أي خطر على الطفل، وقد تزول تلقائياً بعد عدة أشهر من دون علاج. ومع هذا من المستحسن استشارة طبيب متخصص في جراحة المسالك البولية للتأكد من التشخيص واستثناء حالات مرضية أخرى قد تسبب ذات الأعراض.

عروق خضراء وزرقاء

  • أنا كنت أمارس العادة السرية لمدة 7 سنوات لكني الآن متوقف عن تلك العادة والحمد لله. سؤالي هو إني أرى بعض العروق الخضراء والزرقاء البارزة على العضو والخصيتين. أحد أصدقائي قال إنها تسمى دوالي وإنها خطيرة وتزول بعملية جراحية ما صحة هذا الكلام؟ وأريد أن أعرف هل هذه العروق دوالي أم لا لأني لا أعرف شكل الدوالي، وهل هناك علاج لحالتي وبماذا تشيرون علي أن أفعل؟
  • الدوالي أخي السائل كناية عن تضخم أوردة الخصية القادمة مع الحبل المنوي وهي حالة خلقية تصيب حوالي 15 % من الرجال وقد تسبب العقم لدى حوالي 30 % منهم. هذه الحالة ليست خطيرة ولا تأثير لها على الصحة عامة. والدوالي يمكن جسها بسهولة في كيس الصفن خصوصاً على الجهة اليسرى عندما تكون من الدرجة الثانية أو الثالثة. وللتشبيه يصفها بعض الاختصاصيين ككيس من الديدان تحت جلد الصفن. علاج الدوالي المرضية يكون إما بالربط الجراحي بتقنية الميكروسكوب أو من خلال إغلاقها بالقسطرة الإشعاعية. وأما بالنسبة إلى الأوردة المتضخمة الموجودة على العضو التناسلي المذكورة في السؤال فلا علاقة لها بالدوالي ولا خطر منها إلا إذا حصل – نادراً – تخثر في أحدها وهي لا تستدعي إلى أي علاج عادة.

فشل كلوي

  • أبلغ من العمر 32 سنة وأعاني من فشل كلوي مزمن وأخضع حالياً لعملية غسيل 3 مرات في الأسبوع وعلى قائمة الانتظار لزراعة كلية إن شاء الله والحمد لله على كل حال. كنت أود أن تخبروني وتزودني بمعلومات عن عملية زرع الكلية وعلاقتها بالزواج هل لها أثر بالقدرة الجنسية أو التناسلية عند الطرفين؟
  • قد يؤثر الفشل الكلوي المزمن على الطاقة الجنسية والقدرة على الإخصاب، وكثيراً ما يرتبط الفشل الكلوي بحدوث قصور في القدرة الجنسية وذلك مع بداية ارتباط المريض بعمليات تنقية الدم (الديلزة) بصفة روتينية، أسبوع وتبدأ الأعراض الواضحة للعجز الجنسي في حوالي 60 – 80 % منهم، ويعزى ذلك إلى أن مرضى الفشل الكلوي يحتفظون بمستوى منخفض من هرمون الذكورة في الدم، ولا يعود هذا الانخفاض إلى مستواه الطبيعي بمجرد إجراء تنقية الدم (الديلزة) وقد دلت الأبحاث على أن 50 % من المرضى الذين يجرون الديلزة يعانون من ارتفاع مستوى هرمون الحليب في الدم مما يسبب حدوث خلل في إنتاج هرمونات الغدة النخامية LH , و FSH الذي يؤثر بالتالي سلباً على إنتاج هرمون الذكورة من الخصية. كما أن هناك مرضين يرتبطان بالفشل الكلوي وهما مرض السكري وتصلب الشرايين الذي يحدث سريعاً مع إجراء الغسيل الكلوي بصورة مزمنة Chronic Renal Dialysis ويؤثر تصلب الشرايين على قوة اندفاع الدم في كامل العضو الذكري بشكل كاف كما يؤدي إلى حدوث ارتفاع في ضغط الدم ومن المعروف أن الأدوية الخافضة لضغط الدم تؤثر على القدرة الجنسية، بالإضافة إلى الحالة النفسية للمريض الذي يشعر أنه أصبح لزاماً عليه أن يعيش بقية عمره مرتبطاً بإحدى ماكينات التنقية. هذا التأثير على القدرة الجنسية والتناسلية قد يتحسن تحسناً ملحوظاً بعد زرع الكلية في معظم الحالات وفي حال فشل ذلك يمكن استعمال عدة عقاقير تساعد على التمتع بصحة جنسية جيدة والإخصاب الناجح من دون أي تأثير على الكلية المزروعة. أما بالنسبة لمكان الكلية المزروعة عند النساء فإنه لا يعوق نمو الجنين الذي يسبب زيادة في حجم الرحم، والذي بدوره يملأ تجويف البطن في الاتجاه إلى أعلى ناحية السرة، وبرغم زيادة الضغط داخل تجويف البطن فإن الكلية المزروعة لا تتأثر.

أ.د. صالح بن صالح

error:
×