السمنة تزيد من خطر التهابات المسالك البولية

حذر علماء كنديون من أن البدانة قد تقصر العمر وتسلب من حياة الشخص حوالي 8 سنوات، في حين انها تتسبب بمعاناة الشخص من صحة سيئة طوال فترة لا تقل عن عشرين سنة.

وكان باحثون من جامعة ماكجيل في مونتريال قد استخدموا نموذج كمبيوتر لتحديد تأثير البدانة وزيادة الوزن، على الحياة، وأظهرت الدراسة والتي تم نشرها في مجلة لانست (The Lancet) ان السكري وأمراض القلب تحرم الشخص البدين من التمتع بحوالي 19 سنة من الحياة الصحية، وقد يكون هذا عائدا إلى الزِّيادة في خطر أمراض القلب والأوعية الدموية والسكَّري من النَّوع الثاني.

كما وجدوا انه بالنسبة لمن يعانون من البدانة الشديدة، أي أن مؤشر كتلة جسمهم هو 35 أو أكثر، سوف يخسرون ما بين سنة و8 سنوات من حياتهم التقديرية والأعمار بيد الله.

وأشار الباحثون أن من يتراوح مؤشر كتلة جسمهم بين 25 و30 يخسرون 3 سنوات، مشددين على ان المؤشر الطبيعي يتراوح بين 18.5 و24.99.

وذكر المعد الرئيسي للدراسة البروفيسور ستيفن غروفر أنه ” كلما زاد وزن الشخص وكان في سن أصغر، ارتفع تأثير ذلك على صحته، وارتفع عدد السنوات المقبلة التي يتزايد فيها التأثير السلبي للمخاطر الصحية المرتبطة بالبدانة”.

أ.د. صالح بن صالح

error:
×