ارتباط المشروبات الغازية بسرطان البروستات

أفادت دراسة قام بها عدد من الباحثين السويديين بأن مجرد تناول عبوة واحدة من المشروبات الغازية يوميا يمكن أن يزيد من فرصة الإصابة بسرطان البروستات بنحو 40%. وذكرت الدراسة أن الرجال الذين يتناولون 300 ملليلتر من المشروبات الغازية المحلاة يوميا كانوا أكثر عرضة للإصابة بهذا النوع من الأورام الرجالية، ويعتقد أن السكر الموجود في هذه المشروبات يطلق الإنسولين الذي يغذي الأورام.

ووفق هذه الدراسة، التي نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، تم تتبع صحة أكثر من 8 آلاف رجل بين سن 45 و73 عاما على مدار 15 سنة، كانوا جميعا بصحة جيدة عند بدء الدراسة وسئلوا حينها عما يحبون تناوله من الطعام والشراب.

ووجد أن الذين كانوا يسرفون في المشروبات السكرية كانوا أكثر احتمالاً لتشخيصهم بسرطان البروستات في نهاية الدراسة. كما وجد الباحثون أيضا أن الكميات الكبيرة من الأرز والمعكرونة والكعك والبسكويت وحبوب الإفطار السكرية كانت مرتبطة بشكل أقل بالمرض.

وفي معرض تحليلها لنتائج الدراسة قالت الباحثة في جامعة لوند بجنوب السويد إيزابيل دريك إن من بين الرجال الذين كانوا يفرطون في المشروبات الغازية وجدنا خطراً متزايداً لتطور سرطان البروستات بلغ نحو 40%، وأضافت أن المزيد من البحث مطلوب لتأكيد ارتباط هذا المرض بالمشروبات الغازية لكن هناك أسباب وفيرة للنصح بالتقليل منها. ومن المعلوم أن سرطان البروستات هو من بين أكثر الأورام تشخيصاً عند الرجال، ويأتي في الترتيب الثالث من ناحية الأورام القاتلة.

أ.د. صالح بن صالح

error:
×